تارودنت: مهرجان إكران حقول الثقافة والسياحة والتنمية المستدامة يعيد الإعتبار لواحة تيوت جوهرة سوس المنسية

7 أبريل 2017 wait... مشاهدة

تارودنت: مهرجان إكران حقول الثقافة والسياحة والتنمية المستدامة يعيد الإعتبار لواحة تيوت جوهرة سوس المنسية
المصدر - marocinfo

نظم منتدى المبادرات لتنمية واحة تيوت بتعاون مع الجماعة الترابية لتيوت وتعاونية تايتمتين وتعاونيات وجمعيات المنطقة، بشراكة مع مركز سوس ماسة للتنمية الثقافية والمجلس الجهوي للسياحة وشبكة تنمية السياحة القروية بتنسيق مع المديرية الجهوية للثقافة والوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان أول مهرجان ثقافي سياحي بواحة تيوت، وذلك في الفترة الممتدة ما بين 26 مارس و 2أبريل 2017.

ويأتي تنظيم هذا المهرجان في إطار جهود المنتدى الرامية إلى إعادة الإعتبار لواحة تيوت، والمساهمة في تحريك عجلة التنمية المحلية المستدامة وخلق دينامية ثقافية وسياحية بالمنطقة، وكدا انخراطا في أهداف المؤتمر العالمي للمناخ المنظم مؤخرا بمراكش والقمة العالمية للفاعلين غير الحكوميين حول المناخ والمزمع تنظيمها بأكادير خلال شهر شتنبر المقبل، وأيضا تماشيا مع أهداف الإستراتيجية الجهوية للتنمية لمجلس جهة سوس ماسة.

هذا ويأتي إختيار “إكران” حقول الثقافة والسياحة والتنمية المستدامة كتيمة وكهوية لمهرجان تيوت لما لحقول تيوت من أهمية سواء عند الساكنة المحلية أو السياح، حيث يستلهم المهرجان مختلف مواده وفقراته من عمق الثقافة الأمازيغية المرتبطة بواحات النخيل وغابة الأركان كما يستهدف المحافظة على البيئة والترويج لتيوت كوجهة للسياحة الثقافية الإيكولوجية.

وتجدر الإشارة إلى أن تنظيم هذه التظاهرة سبقتها حملة نظافة شاملة شارك فيها ما يزيد عن 300 مشاركا، وقد جابت أرجاء الواحة ودواير المنطقة كما توجت بالإحتفاء بطقس “المعروف” الذي يعكس التضامن في أسمى معانيه، هذا و يروم المهرجان الغوص في التاريخ والتراث والعادات والتقاليد المرتبطة بالواحات سعيا وراء التعريف بما تبقى من كنوز الماضي المادية منها والغير المادية لتيوت التي تعتبر واحدة من أعرق المدن بالجنوب المغربي، كما يستهدف المهرجان في دورته الأولى إعطاء نفس جديد للساكنة المحلية قصد بلورة مشاريع مهيكلة في المستقبل.

هذا وقد تميز برنامج الملتقى في دورته الأولى وفي بادرة هي الأولى من نوعها بخلق أول معرض إيكولوجي من سعف النخيل لعرض المنتوجات المحلية وإبداعات الحرف اليدوية، كما تضمنت البرمجة ثلاثة ورشات توجيهية شملت قطاع الفلاحة والسياحة والتراث الثقافي، كما تضمن البرنامج ورشات تحسيسية وعروض فنون العرائس للأطفال من تنشيط محترف سوس للمسرح والسينما، إضافة للأمسيات الفنية التي جمعت بين أحواش تيوت ومخفمان وفن الميزان و عرض مسرحيتي تغارت أو الجفاف لمحترف دراميديا ومسرحية ماسين غ كران تمديازين لمحترف افاق الجنوب والتي تبحر بنا في قصائد الراحل علي صدقي أزيكو، أما الموسيقى فكان لجمهور مهرجان الحقول سفر مع الفنان هشام ماسين ومجموعة إينوراز العالمية، كما كان لعشاق فنون السيرك وفنون الشارع موعد مع عرض متميز يقدم لأول مرة بالعالم القروي بجهة سوس ماسة.

كما تميز المهرجان بخلق دينامية في مختلف فضاءات الواحة وبكون حقول تيوت فضاء لكل الأنشطة والتغدية والإيواء، ما يجعل من هذه التجربة الثقافية البيئية والتي جلبت مئات الزوار تجربة تستحق التشجيع لما لها من وقع على التنمية الإقتصادية والإجتماعية وبلورة مشاريع السياحة في إطار التنمية المستدامة.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شكرا على التعليق