أكادير: بيان إستنكاري للمكتب الجهوي للنقابة الحرة للفنانين التشكيليين المغاربة حول ما تعرضت له الفنانة حبيبة واعيس

22 مارس 2017 wait... مشاهدة

أكادير: بيان إستنكاري للمكتب الجهوي للنقابة الحرة للفنانين التشكيليين المغاربة حول ما تعرضت له الفنانة حبيبة واعيس

على إثر الحادث المشين الذي تعرضت له الفنانة التشكيلية عضو النقابة الحرة للفنانين التشكيليين المغاربة الأستاذة حبيبة واعيس من طرف جارها الأجنبي الفرنسي، من اعتداء جسدي ولفظي يوم الخميس 16 مارس 2016 على خلفية شكاياتها المتكررة بشأن مخالفته لقانون التعمير، كما صرحت الفنانة حبيبة واعيس، أن هذه المخالفات التي تسببت بتضييق الزقاق الذي تقطنه، مما يمنع من أي تدخل وقائي سواء لسيارة الإسعاف أو رجال المطافئ لقدر الله حصل ببيتها أو بأحد بيوتات جيرانها، شكايات الأستاذة الفنانة التشكيلية لم ترق هذا الأجنبي مما حدا به إلى تكرار الاعتداء اللفظي عليها بشكل متعمد كلما صادفها في زقاقهما المشترك، وانتهى به الأمر بالاعتداء الجسدي عليها بشهادة الشهود الذين حضروا الواقعة.

بعد هذا الاعتداء الهمجي تعلن النقابة الحرة للفنانين التشكيليين ما يلي:

ـ أن كرامة الفنانة والفنان التشكيلي والمواطن المغربي بصفة عامة فوق أي اعتبار.

ـ إن الاعتداء الجسدي واللفظي الذي طال الفنانة التشكيلية حبيبة وعيس بمدينة أكادير، بعد أسبوع على تخليد اليوم العالمي للمرأة يعتبر اعتداء على الجسم التشكيلي المغربي ككل.

ـ نطالب السيد وكيل الملك للتدخل العاجل ووقف استهتار هذا الأجنبي بالقانون المغربي وبكرامة الفنانة التشكيلية حبيبة وعيس وتقديمه للعدالة.

ـ نستفسر عن مآل شكايات الفنانة الشكيلية حبيبة وعيس أستاذة الفنون التطبيقية المتقاعدة والتي يشهد لها بالاستقامة والنزاهة والتي تربى على يدها العديد من الفنانين التشكيليين بمدينة أكادير والجنوب المغربي.

ـ نهيب بكل القوى الفنية الوطنية باستنكار هذا العمل المشين والذي يوصف بالهمجي والحيواني من طرف الأجنبي الفرنسي الذي يعتقد في قرارة نفسه أنه لا يزال يعيش الفترة الاستعمارية المقيتة ببلادنا.

ـ تحتفظ النقابة الحرة للفنانين التشكيليين المغاربةبمناضليها بحق الرد بالأشكال النضالية التي تراها مناسبة في حالة عدم رد الاعتبار للفنانة التشكيلية حبيبة وعيس.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شكرا على التعليق