أبو حفص: الله ياخذ في من قالو لنا أن المصور الفوتوغرافي أشد الناس عذابا يوم القيامة

28 مارس 2017 wait... مشاهدة

أبو حفص: الله ياخذ في من قالو لنا أن المصور الفوتوغرافي أشد الناس عذابا يوم القيامة
المصدر - marocinfo

في تدوينة له على حسابه الشخصي علي الفسبوك قال محمد عبد الوهاب رفيقي (أبو حفص) بخصوص تحدي نشر صور الطفولة:

” تحدي نشر صور الطفولة فكرة جميلة ولطيفة… لكنها جزما ستثير حزنا عند كثير ممن أعرفهم… ممن قيل لهم ذات يوم أن التصوير الفوتوغرافي حرام، وأن المصورين أشد الناس عذابا يوم القيامة، وأن المصور الفوتوغرافي يقال له يوم القيامة أحي ما خلقت، وأن الملائكة لا تدخل بيتا فيه كلب ولا صورة…… فعمدوا إلى كل صورهم فمزقوها وأحرقوها وحولوها رمادا…. مزق بعضهم صور والده ووالدته وصوره مع زملائه بالمدرسة وأصدقائه بالحي والمدينة…. ارتكب هؤلاء المحرمون جريمة في حق ذاكرة هؤلاء الناس وتاريخهم ووجدانهم تحت مسمى الدين والشرع والسنة….. شخصيا أحمد لله أني لم أقتنع يوما بمثل هذا الهراء… ولم أدع أحدا يوما لتمزيق صوره وذاكرته… ولذلك حافظت على ألبوم كبير من ذاكرتي …… العجيب بعد هذا…. أن هؤلاء الذين حرضوا على تمزيق الصور أغلبهم ممن يتسابق اليوم على الظهور في المحطات الفضائية ويضع أحدث صوره على الانستغرام…. ولسان حال كثير ممن مزق صوره يقول: الله ياخذ فيكم الحق… ”

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

شكرا على التعليق